ولاية أبي تراب

4 2٬211

ولاية أبي تراب

بقلم: الباحث الديني هشام أحمد صقر

 

إنَّ الكتابةَ أو التَّعرُّضَ لشخصيَّةٍ تاريخيَّةٍ يحتاجُ إلى عشقٍ إلهيٍّ للحقيقةِ الثَّابتةِ، فوعاءُ الدَّهرِ الوَحدانيُّ ونسيجُ الزَّمانِ النُّورانيًّ لا يتَّسِعُ للحديثِ عن أبي السِّبطَين.

لا توجدُ جامعةٌ على الأرضِ تستطيعُ الوصولَ إلى فرعِ مدرسةِ الإمامِ علي (م) في عمقِ دراسَتِها وسلامةِ أهدافِها وأصالَةِ مقاصِدِها وروحانيَّةِ نَهجها في كافةِ المجالاتِ وخاصَّةً في علمِ النَّحو والصَّرفِ والمنطقِ والمعاني والبيانِ والأصولِ والفقهِ، وفي كافةِ هذهِ المجالاتِ نجدُ الإمامَ علي (م) يَعلَمُ مبدأ بغيةِ الـمُريدِ في علمِ الدِّرايَةِ لا الرِّوايةِ فقط، إذْ يقول: (هِمَّةُ الجاهلِ الرِّوايةُ، وهِمَّةُ العالمِ الدِّرايَةُ).

فالإمامُ علي (م) أمَّةٌ قائمةٌ بذاتِها، لها مَلامِحُها الخاصَّةُ وصفاتُها المميَّزةُ، ففي أيِّ ميدانٍ من الميادين جئتَ تتحدَّثُ عنه وجدْتَهُ فوقَ الأروعِ والأكمَلِ على امتدادِ سلسلةِ الوجودِ البشريِّ والملائكيِّ في الأرضِ والسَّماءِ.

تلكَ مَعَارِكُهُ مِن بدرٍ إلى الأحزابِ تنطقُ وتُعرِبُ عمَّنْ فوقَ الشَّجاعةِ والفداءِ والقوَّةِ والشِّدَّةِ.

وهو الفارسُ الذي ألْقَتِ الشَّريعةُ مَقَاليدَها إليهِ، فكم من الشُّبهاتِ قد دَفَعَ، وكم مِن المعضلاتِ قد جَلى، وكم مِن الأمورِ الغامضةِ والألغازِ الـمُعمِيَةِ قد فَتَقَ.

وهو الإمامُ الذي إذا قال فَصَلَ، وإنْ حَكَمَ عَدَلَ، قد تَوَلَّى الخلافةَ فأعادَ الحقَّ إلى نِصَابِهِ، لأنَّه مُلتَقَى جميعِ الصِّفاتِ ومَجمَعُ كلِّ الكَمالاتِ.

وقد سُئِلَ رسولُ اللهِ (ص) عن كنيَتِهِ (أبي تراب)؟ فقال (ص): (لأنَّهُ صاحبُ الأرضِ والحُجَّةُ على أهلِها، به بَقاؤها وإليهِ سُكونُها).

كما قال رسول الله (ص): (إذا كانَ يومُ القيامةِ وَرَأى الكافرُ مَا أعَدَّ اللهُ لأتباعِ عليٍّ من الثَّوابِ والزُّلفَى والكرامةِ قال: يا لَيتَنِي كنتُ تُرَابيَّا؛ أي يا لَيتني كنتُ مِن أتباعِ عليٍّ، وذلكَ قولُ اللهِ عزَّ وجلَّ: (وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنتُ تُرَابًا).

 

الباحث الديني هشام أحمد صقر

لتحميل نسخة بتنسيق PDF انقر هنا —-> ولاية أبي تراب

4 تعليقات
  1. Ali marei يقول

    سلام الله على سدي الأوصياء..وجعلنا من أهل الولاية الحقيقيين يارب

    1. admin يقول

      آمين

  2. Ali marei يقول

    سلام الله على سيد الأوصياء..وجعلنا من أهل الولاية الحقيقيين يارب

    1. admin يقول

      آمين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Cresta Social Messenger